البحث

القائمة البريدية


التصويت

MD DB function reports no errors
اقتراحات او شكوى
 

المتواجدين حالياً

حاليا يتواجد 89 زوار  على الموقع

أخبار العالم

أعلانات

 

 

يرجى زيارة موقعنا المساند

 

Please visit our support website

 

 alshuwaib.site

نجاح طيران بواسطه وقود الطحالب

نجاح طيران بواسطه وقود الطحالب PDF طباعة إرسال إلى صديق

نجاح تجربة طيران «الماسة» بوقود من زيت الطحالب
كل 100 كجم طحالب تعطى 48 كجم وقودًا حيويًا
عارف الدبيس


أعلنت المجموعة الأوربية للصناعات الجوية والفضائية «إيدس» نجاحها في امتلاك طائرة تعمل بوقود زيت الطحالب وذلك خلال المعرض الدولي للطيران الذي عقد مؤخرا في مدينة «فارنبورو» ببريطانيا. وقال المتحدث الرسمي باسم المجموعة إن هذه الطائرة الصغيرة، وهي من طراز Diamond Aircraft DA42، «الماسة D- I -42» قامت بأول رحلة من نوعها باستخدام وقود حيوي مصنوع من الطحالب في ألمانيا... ترى ما هي حكاية هذا الزيت ؟وكيف يتم تحويله إلى وقود حيوي؟ وهو ما يحمل بارقة أمل في إنتاج وقود آمن بيئيًا.

الدكتور فاروق كامل الباز- أستاذ الكيمياء الحيوية بالمركز القومي للبحوث في مصر وأحد الخبراء القلائل في استخراج الزيت من الطحالب في منطقة الشرق الأوسط يجيب عن هذه التساؤلات حيث أكد في البداية أن سبب التفكير العالمي في البحث عن مصادر طاقة بديلة وآمنة هو أنه بحلول العام 2030 ستبدأ آبار النفط في النضوب، وإذا كانت هناك حلول لمشكلة الكهرباء عن طريق الاستخدام السلمي للطاقة النووية إلا أنه حتى الآن لا يوجد بديل للبترول في تشغيل وسائل الانتقالات سوى التجارب التي تتم الآن بخصوص السيارة الكهربائية، من هنا كانت الأبحاث العالمية تنصب حول إنتاج وقود حيوي آمن بيئيًا وفي الوقت نفسه ذا جدوى اقتصادية وذلك من خلال تحويل بعض الزيوت النباتية غير الغذائية بعمليات كيميائية بسيطة إلى وقود حيوي عن طريق إضافة الكحول إلى الزيت في وجود عامل مساعد كالصودا الكاوية فيتحول إلى وقود حيوي + جليسرين.

ويضيف : تعتبر البرازيل الآن واحدة من الدول الرائدة في استخدام هذه التقنية حيث أنتجت الإيثانول الحيوي جراء تخمر بعض الألياف النباتية وأصبح هذا الوقود يضاف في محطات التموين بنسبة20% بجانب الديزل العادي وذلك لأن التجارب أثبتت أن زيادة نسبة الوقود الحيوي تعمل على تآكل بعض أجزاء الموتور، ولحين تطوير صناعة المحركات تم تثبيت هذه النسبة مؤقتًا. ومع البحث عن مصادر حيوية أخرى أقل تكلفة وبعد العديد من البحوث توصل العلماء إلى أن الطحالب هي أكثر الكائنات النباتية التي تحتوى على 50-60% من مكوناتها زيتًا نباتيًا وهو ما يعني أن كل 100كجم طحالب تعطينا 50كجم زيتًا وبعد تحويله يعطي 45-48 كجم وقودًا حيويًا والباقي جليسرين. وتكمن أهمية هذه التقنية في أن إنتاج الزيوت من الطحالب غير مكلف إذا ماتمت مقارنته بطرق أخرى، كما انه يمكن زراعتها على مدار العام ولا تحتاج إلى أرض مستصلحة لأنه تتم تربيتها في أحواض، وهى سريعة النمو حيث إن الخلية تنقسم كل ساعتين، وأثناء نموها تمتص ثاني أكسيد الكربون أحد ملوثات البيئة أثناء قيامها بعملية البناء الضوئي، كما لوحظ أن إنتاجها في المياه المالحة أو عند تعرضها لأي ظروف غير ملائمة لنموها يجعلها سرعان ما تخزن العديد من المركبات داخل الخلية لمواجهة مثل هذه الظروف، الأمر الذي يرفع من محتواها من الزيت، وهناك ميزة أخرى استغلها علماء الطحالب هي التحكم في نظام عمل الخلية وتوجيهها لإنتاج مركب على حساب آخر، بالإضافة إلى انه من نواتج عملية التحويل يستخرج الجلسرين الذي يدخل في العديد من الصناعات.

ويشير الدكتور الباز إلى أنه رغم المناخ البارد معظم أيام السنة في ألمانيا إلا أنها استطاعت أن تتخطى كل الدول في إنتاج زيت الطحالب باستحواذها على 61% من الإنتاج العالمي، كما أن الصين رفعت إنتاجها 9مرات خلال السنوات الثلاث الأخيرة وهناك فرنسا وأمريكا وإسرائيل بالتعاون مع اليابان حيث أصبحت تنتج حوالي 5% من الإنتاج العالمي مستخدمة بعض السلالات المصرية التي حصلت عليها من بحيرة البردويل أثناء احتلالها سيناء ، كما انه بنهاية عام 2010 سيدخل زيت الطحالب كوقود رسمي للطائرات معترف به عالميًا وهو ما تمت تجربته بنجاح على إحدى الطائرات في ألمانيا حيث تم خلطه بوقود الطائرات بنسبة 20% حتى لا يؤثر على عمل الأجزاء المكونة للمحركات كالجوانات وخلافه لحين تصنيع محركات جديدة تستطيع أن تتوافق مع هذا الوقود الحيوي الآمن.



 


Comments (0)
Only registered users can write comments!
 

أخر الصور

ku1
Image Detail
ku2
Image Detail

تسجيل الدخول



اخر التعليقات

no comments

أحصائيات المنتدي

 

تصميم شركة سبيس زوون للأستضافة و التصميم و حلول الويب و دعم المواقع